الوليد بن طلال يفاجئ المصريين بقرار سار لم يحدث منذ عقود ويفرح الجميع

كشفت وزيرة الاستثمار المصرية عن استثمارات جديدة للأمير الوليد بن طلال في مصر، بتكلفة تصل إلى 800 مليون دولار.

وقالت الوزيرة سحر نصر إن الأمير الوليد بصدد الاستثمار في توسعات بمنتجع “فورسيزون” بشرم الشيخ بشراكة مع إحدى المجموعات المصرية.

وأوضحت في بيان صحفي أن الوليد سيُنشئ فندقين جديدين بمدينة العلمين بشمال مصر، وبمشروع “مدينتي” الواقع شرق العاصمة القاهرة.

يذكر أن الأمير الوليد بن طلال يمتلك حالياً نحو 40 فندقاً ومنتجعاً في مصر، كما له نحو 18 فندقاً ومنتجعاً تحت الإنشاء، بالإضافة إلى استثمارات بقطاعي الإعلام والطيران.المصدر : أخبار 24.

الملك سلمان.. أبشروا بالخير وأعدكم بمفاجئات لم تحصل من قبل

الملك سلمان.. أبشروا بالخير وأعدكم بمفاجئات لم تحصل من قبل.. أكد المتحدث باسم موظفي البنود والعقود والأجر اليومي ناصر الشهراني على أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وعده بالخير له ولكافة المشتكين من قلة أجورهم التي يتقاضونها من مؤسساتهم العاملين فيها.

وأوضح الشهراني أنه التقى بالملك سلمان وأوصل له رسالة الموظفين وشكاويهم واستمع له لأكثر من ساعة ،ورد عليه جلالته بقول:أبشروا بالخير يا أبناء السعودية’.

ونقلاً على لسان جلالته، فقد أشار الشهراني إلى أن الملك سلمان وعد بالإهتمام بقضية موظفي البنود والعقود والأجر اليومي.

وأكد له على استعداده بالتعاون مع الجهات المسؤولة لمناقشة كافة المشاكل والأزمات التي يعاني منها السعوديين والمقيمين في مختلف مجالات الحياة ووعده بذلك، وفق ما أفاد به الشهران.المصدر : صحف.

المعلمي: لن تقوم لقطر قائمة طالما تستقوي بالخارج.. ولم نحاصرها ولكنها تُهول الأمور

قال مندوب المملكة الدائم لدى الأمم المتحدة، عبدالله المعلمي إنه لن تقوم لقطر قائمة طالما تستقوي بالخارج، مبيناً أنه يتوجب عليها تنفيذ كل المطالب المقدمة لها من الدول الأربع.

ونفى المعلمي خلال لقاء مع قناة “الحدث” التصريحات التي نسبت له حول تنازل الدول المقاطعة لقطر أو تخليها عن لائحة المطالب لمقدمة لقطر.

لافتاً إلى أن الدول الأربع ستتجه لمجلس الأمن، والمحافل الدولية الأخرى في حال عدم استجابة قطر.

وأبان أن قطر ليست محاصرة، وأنها تعمل على تهويل الأمور أكثر من اللازم، مشيراً إلى أن ما يهم الآن هو الالتزام بالمبادئ الستة الصادرة عن اجتماع الدول الأربع بالقاهرة.المصدر : أخبار 24.

حكم عليه بالإعدام وعند تنفيذ الحكم حدث ما لم يتوقعه أحد !!

وقعت تلك الواقعة في المملكة العربية السعودية، حيث حكم على إحدى الأشخاص بالسجن الطويل الذي ظل خلاله يتنظر الحكم بالإعدام في كل لحظة وتطبيق القصاص المعروف في المملكة العربية السعودية .

حيث إتهم ذلك الشخص والذي يدعى مبروك بن حولان بقتل رجلا إماراتيا، وتم القتل نتيجة للمشاجرة بين الطرفين لأنهما كانا يعملان سويا في تجارة الملابس، وفي يوم من الأيام وأثناء الإختلاف على بعض البضائع والأسعار قام القاتل بأخذ سلاحه الذي كان يقتله وقتل به القتيل ومات في الحال .

وقد تم حبس القاتل في السجون السعودية للنظر في قضيته، وكان قد شعر بالكثير من الندم على فعلته، وكان القاتل يتنظر في كل لحظة القصاص أمام ولي القتيل، وظل في سجنه أكثر من 15 عاما وكان قد تغير كثيرا وأصبح إنسانا مختلفا وكان يدعو الله كثيرا .

إستجابة الله للدعاء

وفي اليوم الذي تم تحديده لتنفيذ الحكم بالقصاص حضر أخو القتيل وهو المسؤول عنه، وقام أخو القتيل بسؤال القاتل ” هل قتلت أخي” فأجاب القاتل ” نعم وسامحني “، فبكى أخو القتيل وبكى مبروك وأهله حيث قال مبروك أن الله إستجاب له ولدعائه .

الجوازات تتوعد المخالفين الممنوحة لهم تأشيرة خروج نهائي ولم يغادروا بهذه العقوبات

دعت المديرية العامة للجوازات الوافدين المستفيدين من حملة “وطن بلا مخالف” والذين مُنحوا تأشيرة “خروج نهائي” لمغادرة أراضي المملكة ولم يغادروا لمغادرة البلاد ، وإلا فتوعدتهم بإغلاق سجلاتهم وتطبيق كامل العقوبات بحقهم.

‏وكانت الجوازات قد أوضحت في وقت سابق أن هؤلاء المخالفين ما لم يغادروا وتم ضبطهم من قِبل الجهات المختصة؛ فسوف تُطبق عليهم عقوبات أنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود.

وأشارت إلى أنه بعد انقضاء مدة المهلة المحددة والمتبقي منها ثلاثة أيام ستُلغي تأشيرات الخروج النهائية الممنوحة للوافدين المخالفين الذين لم يغادروا المملكة.

كما سيتم إيقاف سجلاتهم في النظام، وتطبيق أعلى العقوبات المقررة بحسب أنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود.المصدر:  أخبار 24.